المستعرضحوادث

بنت الإمام: تم اختطاف بناتي من غرف نومهن في “صفقة” سياسية (قضية مثيرة)*

خاص رؤيا بوست:  اطلقت السيدة الجيدة بنت ايزيد بيه ولد الامام نداء استغاثة متهمة اطرفا نافذة بالضغط لاختطاف بنتيها لجهة مجهولة دون أية تهمة.

وقالت منت الجيد وهي تذرف الدموع والعبرة تخنقها بأن بنتيها امكملت منت الشيخ سيدي محمد ولد الشيخ حماه الله واختها النوهة بنت الشيخ سيدي محمد ولد الشيخ حماه الله _من الاب فقط_ اخرجن عنوة من غرفة النوم صباح اليوم في مقاطعة عرفات من قبل افراد بزي مدني تبين انهم عناصر أمن.

وأضافت في تصريحات لرؤيا بوست:”..لم يصلنا استدعاء من المحكمة والمنزل ملك لنا ، بل تم اقتحام المنزل ونحن نيام وتم اختطاف البنات وهن في حالة هلع لإدارة الأمن واطلق سراح البنت الكبيرة و لا زالت احدى بناتي لدى الشرطة وهي الصغرى الطفلة ابنتي بالتبني ،اخت ابنتي الكبرى وهي من قامت بتربيتها منذ الصغر وامها في السعودية وابوها متوفى وقد ترك لاختها الكبرى حضانتها قبل  ثلاثة اشهر من وفاته “.

وأوضحت  بأن الشيخ محمدو ولد الشيخ حماه الله-شيخ الطريقة الحموية- عم والدها يطالب بإحضار البنات بأي ثمن، ويضغط على السلطات في إطار صفقات انتخابية كانت البنات ضحية لها واختطفن من غرف النوم بطريقة عنيفة وفي مشهد مؤلم ومؤذي للمشاعر الإنسانية وحرمت المنازل حسب تعبيرها.

اخ البنات حاول استعادة اخواته لكنه تعرض للتعنيف

واستغربت منت الامام من عدم مطالبة ولد الشيخ حماه الله بباقي أولاد إبن اخيه المرحوم وهم 13 فردا بعضهم يعيش حياة مزرية بسبب الفقر ، حيث تعيش إحدى الأسر في غرف مسقفة بالملاحف في حي بغداد الغارق ويمكن الإطلاع على احوالهم، والغريب أن عمهم لديه اموال طائلة، مشيرة إلى أنه هناك استهداف لبناتها لسبب غير معلوم حسب ما قالت.

وتابعت بأن الممثل السياسي للشيخ محمدو ولد الشيخ حماه الله كان قد طالب جهات في النظام بالضغط علي الاسرة من أجل تسليم البنات للشيخ محمدو ولد الشيخ حماه الله في دائرته بنيور.

وقد طالبت الحقوقية رئيسة رابطة النساء معيلات الاسر آمنة بنت المختار بالكف عن مضايقة السيدات اليتيمات وقالت بأن الشيخ محمدو قام بعضل احدى الفتيات عن الزواج حتى قاربت سن العنوسة بحجة أنها شريفة وعدم كفاءة المتقدمين لها بالزواج وهذا يخالف الشرع وفق تعبيرها.

وأضافت لرؤيا بوست بأن الشرطة قامت بخرق للقانون والعدالة حيث وصلت بدون مذكرة توقيف من وكيل الجمهورية، وبلباس مدني باقتحام منزل ليس فيه مطلوبون للعدالة، وبعد احتجاجات للرابطة امام إدارة الأمن تم إطلاق سراح السيدة امكملت، وتم اختطاف الفتاة الأخرى لمكان مجهول حسب منت المختار.

الفتاة النوهة لا زالت غائبة عن حضن والدتها

واتهمت جهات في النظام  بإبرام صفقة سياسية مع شيخ الطريقة الحموية يتضمن أحد بنودها إختطاف الفتاتين  وتسليمهن لدائرة شيخ الطريقة الحموية في نيور رغم أنهن موريتانيات، بعد انباء عن السعي لإطلاق حملة انتخابية من ولاية الحوض الشرقي وفي إطار ذلك تحاول تلك الجهات استرضاء الشيخ محمدو والاستفادة من انصاره ومريديه انتخابيا رغم تراجع شعبيته بسبب تقدمه في السن.

ونددت الرابطة بالعملية التي قامت بها الشرطة ووصفتها بالاختطاف والترويع للآمنين بدون علم القضاء ووكيل الجمهوري.

*من الجدير بالتنويه أن رؤيا بوست لم تتوصل لحد الساعة بآراء الأطراف الأخرى في القضية المثيرة

اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق